‏نصائح لجمالك بعد الثلاثين


ما بعد الثلاثين من العمر, تعد مرحلة جديدة في حياتك. و تتطلب هذه المرحلة العناية الجدية بالبشرة. فحقًا في هذه الفترة من العمر, قد حان الوقت لتغيير روتين حياتك. و البعض يلجأ إلى جراحات التجميل التي تجرى من أجل الحفاظ على التناسق و التوازن للشكل الجمالي للجسم.
فهناك أجهزة و تقنيات حديثة تستخدم مثل الأجهزة المستخدمة في إزالة الشعر بالليزر و أجهزة أخرى تستخدم لمعالجة البشرة و غيرها للتخلص من الدهون المتراكمة في أنحاء الجسم.

لكي تحافظي على بشرتك بدون تجاعيد, عليكي إتباع الآتي:
* الإلتزام بشرب الماء بشكل مستمر, بما يعادل لتر و نصف من الماء يوميًا, و ذلك لإحتواء الماء على عناصر هامة جدًا لحماية البشرة من الجفاف. كما أن الماء تعد المكون الأساسي للأنسجة.
* الاستخدام المستمر لمرطبات البشرة الطبيعية. و عدم اللجوء لتلك التي تحتوي على مواد كيميائية, التي تؤثر على البشرة بالسلب.
* الإنفعالات الشديدة و التوتر والقلق المستمر لها من القدر الكافي الذي يسبب ظهور ملامح تقدم العمر.
* الحصول على الفيتامينات الازمة المفيدة لتغذية البشرة, حيث تجعل البشرة أكثر رطوبة, وأكثر نعومة.
* ولأن شعر المرأة يعد من إحدى مفاتنها الرئيسية, فعليها الإهتمام و العناية به بشكل مستمر. و ذلك عن طريق استخدام مستحضرات طبية سليمة مفيدة لتغذية الشعر, حتى يكون أكثر انسيابية.
* يسعى الانسان دائما الى الحصول على وجه جميل متناسق و مشدود و ملىء بالحيويه و النضاره, لأن الوجه هو المرآه التى يرى فيها الانسان شخصيته و مراحل نموه و تكوينه و الاثار التى أضافها العمر عليه, و التى تبدأ فى الظهور عليه فى المراحل العمريه المتقدمه تبعًا لعدة عوامل.

حتى تحصلي على قوام متناسق و متكامل الجمال. عليكي أن تستشيري الطبيب المختص في جراحات التجميل. سيرشدك الطبيب إلى أفضل أنواع الجراحات المناسبة لك التي ستعطيك أبهى شكل جمالي يتناسق مع جسمك. و ذلك بعد إجراء الفحوصات اللازمة, اطمئنانًا على سلامة صحتك. و بهذا تستطيعي أن تحافظي على شكلك الجمالي لبشرة بدون تجاعيد و أكثر نعومة, و شعر أكثر انسيابية و أكثر كثافة, مهما كان عمرك.